In News

وطني ـ

يعانى أقباط قرية حجازة قبلى مركز قوص بمحافظة قنا لأكثر من 26 عاما من سطوة المتشددين بالمنطقة ومنعهم من استئناف العمل ببناء كنيسة مارجرجس الكاثوليك بحجازة الحاصلة على قرار جمهوري بإحلال وتجديد الكنيسة في عام 1993 ، وبعد وضع الشدات الخشبية والحديد لصب سقف الكنيسة تم وقف جميع الأعمال لدواعي أمنية.

ومنذ هذا الوقت فشلت كافة المساعى لاستئناف العمل ورغم حصول الكنيسة على حكم قضائى من القضاء الادارى فى عام 2005 بالغاء القرار السلبى واستكمال العمل الا أن الجهات الرسمية تجاهلت الحكم ، ويظل الوضع كما هو عليه للكنيسة التى يرفض المتشددين استكمال بنائها وتعرضت لعدة اعتداءات فى كل مرة يحاول الاقباط اقامة خيام للصلاة بساحة المدرسة التابعة للكنيسة ، حتى جاء مقترح من جهات رسمية بالبحث عن موقع أخر لبناء الكنيسة فى أطراف القرية بالخارج .

شهدت اللقاءات التي عقدت بين القيادات الأمنية وقيادات الكنيسة الكاثوليكية حديث حول حل بنقل موقع الكنيسة الحالي إلى موقع أخر يبعد عن منازل المسيحيين ب 3كم ، ومع يأس الأقباط لمرور 26 عاما دون حل ربما يكون هذا الطرح في طريقه للقبول من قبل الأقباط رغم بعد الموقع عن منازلهم وذلك بهدف وجود كنيسة للصلاة ، رغم أن الكنيسة الحالية عمرها يزيد عن 100 عاما وحاصلة على كافة التراخيص وتقع داخل التجمع السكنى للأقباط وفى ساحة المدرسة التابعة لها وربما تتجه قريبا القيادات الكنيسة لهذا الحل بعد الفشل فى طرق الابواب .

وفى تعليق لقبطية بالكنيسة قالت ” هنعمل ايه تعبنا 26 سنة ومفيش حل وكل شوية يحصل هجوم علينا، أحنا كل اللى عايزينه نصلى في سلام ، لكن مش عارفين نوصل لحل ، وأحنا من يوم ما اتولدنا واحنا فيها ، لكن للأسف الحكومة بدل ما تعاقب المتشددين راحت للأقباط علشان ينقلوا الكنيسة في مكان تانى خارج القرية ”

______________________

توقعات بنقل كنيسة الكاثوليك بحجازة لأطراف القرية.. إرضاءا للمتشددين

Recent Posts

Leave a Comment